اللقب يُصنع على نار هادئة .. من سيخطف لقب الدوري الألماني في الجولة الأخيرة؟



 “الحياة دبت مرة أخرى في البوندسليجا”، يجب أن تكون هذه الكلمات هي المستخدمة دومًا هذا الموسم في أي عنوان رئيسي يتحدث عن صراع اللقب في الدوري الألماني للموسم الجاري 2022-2023.

فما شهدته المسابقة الألمانية من أمور نادرة الحدوث خلال الثمانية أشهر الماضية، وما زالت مستمرة حتى الآن، هو أمر يستحق الوقوف عنده كثيرًا عن الحديث عن أكثر البطولات تنافسية في الموسم الحالي ما بين الدوريات الأوروبية الكبيرة.

بايرن ميونخ والتجرد من اللقب رغمًا عنه

لا يخفى على أن ما حدث في بايرن ميونخ هذا الموسم هو أمر غري معتاد، هزائم مختلفة سواء داخل أرضه أو خارجها، تراجع كبير في المستوى، تغيير المدرب في منتصف الموسم، تخبطات إدارية كثيرة، كلها أمور جعلت موسم العملاق البافاري سيئًا كما لم يحدث من قبل، على الأقل في السنوات العشر الأخيرة.

أصبح بايرن ميونخ على مقربة، سواء من تحقيق اللقب للمرة الحادية عشر في تاريخه وهو الآن في أسوأ حالاته، أو أن يحصل على راحة لمدة موسم بعد أن يفقد اللقب لصالح منافسه الأول بوروسيا دورتموند.

صحيح أن الفارق ليس مريحًا للفريق الأصفر، لكنه على الأقل سوف يدخل الجولة الرابعة والثلاثون الأخيرة وهو متصدرًا للبطولة.

السير متعرجًا أفضل من لا شيء

قد يكون تحقيق بايرن ميونخ للقب الدوري هذا الموسم هو أمرًا ليس بالجديد على الإطلاق، لكن الوقوف على منصة التتويج وهو يسير متعرجًا، أفضل من أن يخسر كل شيء مرة واحدة.

فبعد أن توالت الهزائم عقب قدوم المدرب “توماس توخيل” للإشراف الفني على الفريق، وهي التي أدت لمغادرتهم البطولات الأخرى في الموسم بشكل متتالي، حيث غادر بايرن ميونخ أولًا بطولة كأس ألمانيا وتحديدًا من الدور ربع النهائي بعدما انتصر عليه فرايبورج.

ثم جاءت الصدمة الأشد، بعد أن خرج يجر أذيال الهزيمة والخيبة من دور الثمانية في دوري أبطال أوروبا على يد مانشستر سيتي، كل هذا سيجعل التتويج بلقب البوندسليجا هذا الموسم هو القشة يريد التعلق بها، لكن المشكلة التي ستواجهه، أن مصيره لن يكون بيديه من أجل حصد البطولة، حيث يحتل البايرن المركز الثاني برصيد 68 نقطة، وسيكون عليه أن يفوز على كولن في المباراة الأخيرة، على أن يتعثر بوروسيا دورتموند أمام ماينز.

دورتموند والحلم الذي يقترب من الحدوث

11 عام هي الفارق ما بين آخر لقب دوري حققه بوروسيا دوتموند، وما بين وقوفه الآن على بعد خطوات قبل أن يظفر باللقب التاسع في تاريخه.

تعتبر مباراة ماينز القادمة، هي الأهم للجيل الحالي من لاعبي الفريق الأصفر، حيث أن الفوز بهذه البطولة، سيكون بمثابة إنهاء سيطرة طالت للغاية من جانب منافسهم الأحمر، والذي أكمل عقد كامل كبطل للبوندسيلجا، والآن كل ما على بوروسيا دورتموند أن يحقق الانتصار الأخير المطلوب منه في الموسم على ماينز، لتنتهي المباراة بهذا الشكل وهو بطلًا لألمانيا، بغض النظر عن نتيجة لقاء بايرن ميونخ وكولن.

إنجاز يستحقه رويس

أبرز ما يطمح إليه بوروسيا دورتموند بعد حصد لقب الدوري الألماني، هو أن يتم تكريم قائده التاريخي “ماركو رويس” والذي يعتبر أسطورة حاضرة بالنسبة للفريق وجماهيره.

لم يحظ رويس من قبل بشرف رفع لقب الدوري، وطوال السنوات التي استمر فيها مع بوروسيا دوتموند رافضًا كل العروض المغرية التي كانت تأتيه من الأندية الكبرى في أوروبا، ومتمسكًا بحلمه في الاستمرار مع فريقه على أمل حصد البطولة، يبدو وأن اللحظة قد حانت وهو قارب على نهاء مسيرته معهم، ولتكون هذه  خاتمة يستحقها بالفعل قائد الفريق.

صراع لا يُنسى على دوري أبطال أوروبا

بعيدًا عن الصراع الأهم هذا الموسم على لقب البوندسليجا ما بين بايرن ميونخ وبوروسيا دورتموند، إلا أن هناك صراعًا آخر تشهده المسابقة وقد أشتعل بشكل كبير للغاية مع وصولنا للجولة الأخيرة من البطولة، وهو الصراع الذي يحدث ما بين مفاجأتي الموسم الجاري فريقا “يونيون برلين” و”فرايبورج”.

حيث بعدما ضمن الثلاثة الأوائل، بوروسيا دورتموند وبايرن ميونخ وآر بي لايبزيج الصعود المباشر لدوري أبطال أوروبا، أصبح الآن على أحد الفريقين صاحبا المركزين الرابع والخامس، أن يفوز أحدهما بالمعقد الرابع المؤهل للبطولة في الموسم المقبل.

ومن أجل ذلك سوف يستضيف يونيون برلين رابع الترتيب برصيد 59 نقطة منافسه فيردر بريمن، فيما سيخرج فرايبورج الخامس برصيد 59 نقطة أيضًا لمقارعة آينتراخت فرانكفورت على أرضه.